+ الرد على الموضوع
صفحة 1 من 3 1 2 3 الأخيرةالأخيرة
عرض النتائج 1 إلى 7 من 21
  1. #1

    اصالة بابلية


    الحالة: اصالة بابلية غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 1
    تاريخ التسجيل : Jun 2008
    المشاركات: 25,950
    التقييم: 5262
    الدولة : الغربة
    العمل : ابحث عن السلام في العالم
    الهوايه : سما العراق وبس
    عدد المواضيع : 2555

    افتراضي رضا بهلوي شاه ايران وزوجاته اسرار وخفايا (صور)

    السلام عليكم

    احببت اليوم اقدم لكم شخصية دار عليها اللغط والالتباس بالمعلومة الا وهو شاه ايـران (محمد رضا بهلوي ) ولقب بالشاه اي ملك الملوك الامبراطور وقد كون شاه ايــران اكبر امبراطوية في التاريخ من حيث البذخ والعظمة وانتشار الفساد الموضوع جهد شخصي بحت لافضل لاحد فيه وبعض الصور



    محمد رضا بهلوي (1337 - 1401هـ، 1919 - 1980م). شاه (ملك) إيران بين عامي 1941م و1979م. أطاحت به عام 1979م ثورة جماهيرية بقيادة الزعيم الديني آية الله الخميني. وكان محمد رضا قد قام، وهو في السلطة، بإجراء إصلاحات اقتصادية واجتماعية عديدة، إلا أن أثرها كان ضئيلاً على غالبية السكان.

    ولد محمد رضا في طهران، وخلف والده الشاه رضا بهلوي في الحكم. وكان رضا بهلوي قد رفض التعاون مع الحلفاء أثناء الحرب العالمية الثانية (1939 - 1945م)، فأجبره الحلفاء على التنازل عن العرش.

    وبعد تولي محمد رضا للعرش، سمح للحلفاء بتركيز قواتهم في إيران، وبإرسال الإمدادات إلى الاتحاد السوفييتي (سابقًا) عبر إيران.

    بدأ الشيوعيون الإيرانيون، والقوميون بزعامة محمد مصدّق في أواسط الأربعينيات من القرن العشرين الميلادي، تحدي سلطة الشاه. وفي 1951م، أجبر القوميون الشاه على تعيين مصدق رئيسًا للوزراء. كما أن المعارضة المستمرة أجبرت الشاه على مغادرة إيران عام 1953م، إلا أنه تمت الإطاحة بمصدق بمساعدة أمريكية، ومن ثم أصبح الشاه أقوى زعيم لإيران.


    وفي بداية الخمسينيات تطور خلاف بينه وبين محمد مصدق أحد المتحمسين القوميين. مما اضطره إلى الهرب لفترة وجيزة عاد بعدها ليبدأ برنامجه الإصلاحي عام 1963 بالتعاون مع الولايات المتحدة أطلق عليه "الثورة البيضاء"، يتضمن إعادة توزيع الأراضي بين المواطنين، وعمليات بناء واسعة، والقضاء على الأمية وتحرير المرأة. ولكن التنفيذ العملي للبرنامج أدى إلى مزيد من التمييز الاقتصادي بين الناس، وتوزيع عوائد النفط بشكل عادل، مما عرضه لمزيد من موجات الانتقاد الواسعة لا سيما من علماء الدين الذين غضبوا من سياسته المتعاونه مع الغرب.



    في الستينيات من القرن العشرين الميلادي، بدأ الشاه برنامجًا لتوزيع الأراضي على بعض الفلاحين، كما أنه استخدم في الستينيات والسبعينيات جزءًا من عائدات النفط الإيراني لبرنامج التنمية الاجتماعية والاقتصادية، وتوسع في البرامج المعنية بمحو الأمية، والرعاية الصحية، وشيّد الكثير من المدارس، والمطارات، والطرق والسكك الحديدية، والسدود، وتسهيلات الري. كما أنه اشترى معدات عسكرية كثيرة لتعزيز قوة إيران في الشرق الأوسط.



    وأدى ذلك التغيير الاقتصادي إلى تسارع الهجرة من المناطق الريفية إلى المدن، مما زاد من فجوة الدخل بين الأغنياء والفقراء.

    كان الشاه يسيطر على الحكومة بالرغم من وجود برلمان ومجلس وزراء. وقد أثارت سلطاته الواسعة معارضة كبيرة، خاصة من الطلبة، والمثقفين والزعماء الدينيين، والعمال الصناعيين. اتهمه منتقدوه بحرمانهم من حرية التعبير، والحقوق الأخرى، وباستخدام الشرطة السرية، والقوة العسكرية لإسكات معارضيه.

    كما ادّعوا بأن سياسات إنفاقه، وفساد حكومته يضعفان اقتصاد إيران. كما أفتى الكثير من المسلمين الإيرانيين بأن بعض سياساته تشكل خرقًا لتعاليم الدين الإسلامي.


    ومع تعالي أصوات الغضب الشعبية، خصوصا في بداية السبعينيات شدد محمد شاه من سياسته القمعية، وانتهج سياسة سرية وحشية (سافاك) لمحاولة قمع النزاعات الداخلية. أثارت تلك السياسة شغبا واسعا في إيرن، وفي عام 1978 تنامى التأييد الواسع للقائد الديني في المنفى روح الله الخميني

    غادر الشاه إيران إلى الم**يك في ين*** عام 1979م، أثناء الثورة الجماهيرية المضادة له. وأُطيح بحكومته في فبر*** من العام ذاته. ومرض الشاه أثناء إقامته في الم**يك. وفي أكتوبر عام 1979م، أُدخل مستشفى بالولايات المتحدة.

    استولى الثوار الإيرانيون على السفارة الأمريكية في طهران في نوفمبر عام 1979م، حيث احتفظوا بمجموعة من المواطنين الأمريكيين ـ الذين كان معظمهم من العاملين بالسفارة ـ كرهائن. وطالبوا الحكومة الأمريكية بإعادة الشاه إلى إيران للمحاكمة، كشرط لإطلاق سراح الرهائن. رفضت الحكومة الأمريكية ذلك الشرط، وانتقل الشاه إلى بنما في ديسمبر عام 1979م، ثم إلى مصر في مارس 1980م، حيث توفي هناك.



    ومن الجدير بالذكر ان والده قد اغتصب الاهواز العربية التي تقع بين العراق والكويت و***ان
    وسوف نعرض عليكم بعص الصور من هجماته الشرسة حينذاك

    رضاء شاه بهلوى والد محمد رضا الشاه المقال

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


    خلف محمد رضا ابوه كشاه لإيران بعد ان أطاحت قوى التحالف برضا بهلوي خوفاً من جنوحة ناحية ادولف هتلر في الحرب العالمية الثانية وتزويده بالنفط. فقامت قوات التحالف باحتلال إيران والإطاحة برضا بهلوي وتنصيب ولده محمد رضا بهلوي بدلاُ منه.


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي









    مجلة المصور تنشر خبر الزواج في صفحاتها

    ]نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي[/Hosting



    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي[/Image

    Hosting
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعيImage Hosting


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعيImage Hosting


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعيImage Hosting



    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعيImage Hosting


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعيImage Hosting
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعيImage Hosting
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعيImage Hosting



    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي[/url]Image


    Hostingنقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعيImage Hosting

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعيImage Hosting


  • #2

    اصالة بابلية


    الحالة: اصالة بابلية غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 1
    تاريخ التسجيل : Jun 2008
    المشاركات: 25,950
    التقييم: 5262
    الدولة : الغربة
    العمل : ابحث عن السلام في العالم
    عدد المواضيع : 2555

    افتراضي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعيImage Hosting
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعيImage Hosting
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعيImage Hosting




    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    صورة نادرة له عام 1973

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي



    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    مع ابنه سنة 1961


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


    في حديقة المنزل مع عائلته سنة 1980

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


    مع ابنه 1980



    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


  • #3

    اصالة بابلية


    الحالة: اصالة بابلية غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 1
    تاريخ التسجيل : Jun 2008
    المشاركات: 25,950
    التقييم: 5262
    الدولة : الغربة
    العمل : ابحث عن السلام في العالم
    عدد المواضيع : 2555

    افتراضي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    استقبال شاه ***ان فى قصر المنتزة بالاسكندرية اثناء الاستعداد للزواج الملكى بشقيقة الملك فاروق




    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    1962

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    1967 مع الرئيس الروسي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي



    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي



    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    ابن الشاه مع السادات بعد وفاة والده

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي



  • #4

    اصالة بابلية


    الحالة: اصالة بابلية غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 1
    تاريخ التسجيل : Jun 2008
    المشاركات: 25,950
    التقييم: 5262
    الدولة : الغربة
    العمل : ابحث عن السلام في العالم
    عدد المواضيع : 2555

    افتراضي

    صورة وتعليق
    الملكة فوزية .... شقيقة الملك فاروق قال عنها السفير البريطاني .. رأيت فيها أجمل نساء الأرض كل من رآها كان يتعجب من نظرتها الحزينة رغم جمالها .. تزوجت من شاه إيران محمد بهلوي .. وأطلق عليها لقب "الشاهبانو" فوزية . وهو اللقب الى كان يطلق على زوجة شاه إيران .. وتم الطلاق بعد فترة تزوجت مرة أخرى من أحد ضباط الجيش بعد الثورة .. وتوفت منذ سنوات قليلة .. ودفنت في الإسكندرية حيث قضت بها آخر أيامها
    توفت الأميرة فوزية في سويسرا ووصل جثمانها إلى مصر حيث دفنت في مقبرة العائلة الملكية في مسجد الرفاعي بالقاهرة حيث توجد مدافن أسرة محمد علي ، وتمت مراسم تشييعها في المركز الإسلامي في جنيف

    ************************************
    حفل زفاف الأميرة فوزية من شاه إيران محمد بهلوي وفي الصورة الملك فاروق وأمه الملكة نازلي وشقيقاته وفي الخلفية صورة كبيرة لوالدهم الملك فؤاد
    ************************************

    كان الملك فاروق يقدر أخته الكبيرة .. الأميرة فوزية ، كانت الأميرة فوزية بالنسبة له أحب إخوته .. وكان يعتبرها بمثابة أمه ويحرص دائماً على تواجدها في أهم المناسبات حتى بعد زواجها وذهابها إلى إيران ... كانت تأتي مخصوص لتكون بجانبه في المناسبات المهمة


    الان نجي على ثريا

    ثريا هي الزوجة الثانية لمحمد رضا شاه إيران السابق بعد انفصاله عن زوجته الأميرة فوزية شقيقة الملك فاروق ملك مصر حينذاك.


    صور امبراطورة ايــران السابقه ثريا اسفندياري بختياري
    هي زوجة امبراطور ايـران الثانيه وكانت تعتبر من اجمل نساء القرن السابق
    قصة حياتها حزينه جدا جدا وجميله وشيقه
    شغله بعد بضيفها ترى هي جدا جميله واجمل من الصور بس للاسف صورها بالنت محدوده
    يوجد صور لها بكتابها اجمل من هذه وفيها شبه من الممثله ليلى فوزي اترككم مع الصور

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


    هذي صورتها مع شاه ايــران (زوجها)

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي



    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي



    هذي الصورة بزواجهاا كان عمرها 19 سنه و مصمم فستااانها ديورررررررررررررر

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


    وهذي صوره ابعد عشان تشووفون الفستاان اوضح


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي



    ماتت وعمرها 69 وحيده بالمنفى لانها كانت غير قاادره على الانجاب وهذا السبب الرئيسي لطلاقها من شاه ***ان رغم انه حاول يحتفظ فيها ويتزوج عليها بس رفضت هذا الوضع وفضلت الطلاق وكانت دائما تردد ياريت الله اخذ مني نعمة الجمال وعطاني نعمة الامومه
    تطلقت لما كان عمرها 25 سنه وكان الشاه يحبها حب موطبيعي وهذا الشي دفع ام الشاه وعمته انهم يحيكون المكائد لها عشان يطلقها الشاه لانها كانت متحكمه فيه و خافو من قوة تأثيرها عليه
    وكانت مكروهه من الشعب ال***اني لانه ملابسها كانت متحرره وتعتبر اول ***انيه لبست المايوه علنا وهم كانت مكروهه بالقصر بسبب غرورها الزايد بجمالها


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    الأميرة فوزية


    بعد انفصال الشاه عن زوجته الأولى ارتبط بثريا التي كانت والدتها روسية الأصل ومقيمة في ألمانيا.. وأعتقد بأن أكثر ما افتتن به هو عيناها الآسرتان الأقرب للحزن.
    ورغم الحب العميق الذي جمع بين الزوجين إلا أن الشاه اضطر للانفصال عنها عندما لم تنجب الوريث المرتقب للعرش.
    العرش ذاته الذي خسره دفعة واحدة فيما بعد حين أتى الوريث
    على ما أذكر بأنها بعد انفصالها عن زوجها سافرت إلى أمريكا وارتبطت بأحد المخرجين الأمريكيين عاطفياً وعملت كممثلة لفترة .. صححوا لي إن أخطأت.

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعينقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي



    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي



    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    ماشاء الله سبحانة على هذا الجمال فعلا كما اطلق عليها ايقونة الجمال

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي



  • #5

    اصالة بابلية


    الحالة: اصالة بابلية غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 1
    تاريخ التسجيل : Jun 2008
    المشاركات: 25,950
    التقييم: 5262
    الدولة : الغربة
    العمل : ابحث عن السلام في العالم
    عدد المواضيع : 2555

    افتراضي

    فرح ديبا




    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    ثريا مع الشاه



    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي







    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    الامبراطورة ثريا ملكة الجمال والممثلة المعروفة



    إطلالتها كانت تختطف الأبصار.. وجمالها نموذجاً للجمال الفارسي.. ورقتها تبهر العقول.. لشخصيتها كريزما فريدة.. والشجاعة التي تميزت بها مثار تساؤل عن مصدرها.. خطفت قلب شاه إيران عندما شاهدها لأول مرة في حفل أقامته السفارة الإيرانية بباريس.. وقتها كانت تدرس فن العمارة هناك.. تزوجها وتوجت كأول إمبراطورة إيرانية في العصر الحديث فكانت مثار حسد كل أميرات العالم.. لكن سعادتها بهذا العرش لم تدم طويلاً



    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    بعدما قامت الثورة الإيرانية.. حيث بدأت فصول المآسي في حياتها بداية من المنفي ومرواً بوفاة زوجها الشاه وانتحار ابنتها ليلي، ونهاية بوفاتها وحيدة في قلب العاصمة الفرنسية باريس وهي مصرة على العهد الذي أخذته على نفسها بأن تحتفظ بابتسامتها وألا يرى أحد دموعها وألا تيئس من حلم العودة إلى الوطن. في السابع من أكتوبر الماضي وفي قلب العاصمة الفرنسية باريس رحلت فرح ديبا زوجة شاه إيران محمد رضا بهلوي.. أول امرأة تتوج كإمبراطورة لإيران في العصر الحديث فمنذ الغزو الإسلامي لإيران الذي جاء في القرن السابع الميلادي لم تحمل أي امرأة في إيران هذا اللقب، ومن ثم فهي أيضاً أخر من حملن لقب إمبراطورة إيران الذي يعني بالفارسية "شهبانو".. رحلت الشهبانو في صمت وحيدة وبعيدة عن وطنها الذي طالما طاقت نفسها للرجوع إليه.. رحلت قبل سبعة أيام من احتفالها بعيد ميلادها السبعين، تلك السنوات التي عاشت آخر 28 عاماً منها ظروف قاسية في المنفي، بعدما أجبرتها الثورة الإسلامية التي قامت في إيران ين*** عام 1979 وزجها على مغادرة مملكتهما. البداية.. فتاة بسيطة حياة الشهبانو يمكن تقسيمها لثلاث مراحل كل واحدة منها مختلفة ومتناقصة تماماً عن سابقتها، الأولى كفتاة وحيدة لأسرة بسيطة ولدت في 14 أكتوبر عام 1938 بالعاصمة الإيرانية طهران، لأسرة متوسطة الحال فهي ابنة سهراب ديبا الذي كان يعمل جندياً في الحرس الإمبراطوري الإيراني وينحدر من أذربيجان الإيرانية، وأبوها شقيق محمد مصدق من الأم رئيس وزراء الشاه الذي انقلب عليه، وخالها كان يعمل ياوراً في القصر. مات أبوها وهي لا تزال طفلة صغيرة، أما أمها فريدة قطبي فهي من منطقة كيلان إحدى المقاطعات الإيرانية التي تقطع على بحر قزوين.. قضت في هذه المرحلة الأولى من عمرها 21 عاماً، كانت تتمتع خلالهم بجاذبية الجمال الفارسي البراق والقوام الممشوق فكان يبلغ طولها في هذا السن 171 سنتمتراً، وكانت لها جاذبية خاصة يشع من عينيها بريق الشباب الطموح المقبل على الدنيا بكل مرح وفرح، وهكذا كان يع** اسمها جوانب كثيرة من شخصيتها. بعد أن درست فرح الفرنسية في إيران سافرت إلى فرنسا لتكمل تعليمها في دراسة فن العمارة بكلية الفنون الجميلة هناك. كانت وقتها لا تزال طالبة بسيطة تقيم في بيت الطالبات وتتناول وجباتها اليومية مع زميلاتها في بوفيه الجامعة، لكن وسط هذا البساطة كانت الصديقة المقربة لابنة الشاه الأميرة شاهيناز، ولذا يقول البعض بأن هذه الصداقة كانت أحد الأسباب التي جعلت الشاه رضا يلفت إليها. الحظ يبتسم أثناء دراستها في فرنسا أسدل الستار على آخر فصل من فصول المرحلة الأولى من حياتها، ليبتسم لها الحظ وتبدأ أولى فصول المرحلة الثانية من حياتها، مرحلة الانتقال من صفوف الشعب والحياة البسيطة، إلى مصاف حياة الملوك والأمراء، مرحلة تشبه إلى حد كبير قصص الخيال وأساطير ألف ليلة وليلة التي تتحول فيها فتاة قادمة من قلب الشعب إلى أميرة وملكة متوجة على عرش البلاد. ففي حفل أقامته السفارة الإيرانية في باريس حضره الشاه وكانت هي من بين المدعوين وقع بصر الشاه بهلوي عليها لأول مرة، ومن بين كل الحضور لم تغب عينه عن ملاحقتها في كل مكان كانت تتجول فيه داخل قاعة الحفل،كان ذلك في عام 1959 أي بعد عام من طلاقه لزوجته الثانية. الزوجة الثالثة.. الأولى في القلب نعم هي الزوجة الثالثة في حياة شاه إيران.. لكنها في الحقيقة الزوجة الوحيدة التي اختارها قلبه، فالأولى كانت الأميرة فوزية شقيقة الملك فاروق التي اختارها له والده وعاشت معه عشر سنوات ثم طلقها عام 1949، والثانية هي الإيرانية ثريا أصفندياري التي اختارتها له الأسرة أيضاً وطلقها عام 1958. في هذا الوقت كان الشاه يكبر محبوبته بـ 19 عاماً لكن الحب الذي كان يكنه لها جعله لا يتردد في طلب الزواج منها بعد مرور أشهر قليلة على أول مقابلة جمعتهما، حيث أيقن خلال هذه الفترة أن تلك الفتاة البسيطة قد أيقظت بداخله كل معاني الحب والتوافق التي افتقدها مع زوجتين كان مجبراً من قِبل أسرته على الزواج منهما. إعدادها للملكية أمام هذا الحب الجارف لم يستطيع الشاه الانتظار طويلاً وأراد أن يعجل الزواج، وعاش العاملون في القصر وقتها حالة استنفار أشبه بما يحدث في حالة الحروب، حيث تم استقدام المعملين والخبراء لإعداد وتهيئة الإمبراطورة الجديدة لمعرفة فنون البرتوكول الملكي، أما هي فلم تكتف بما تعلمته من هذه فنون على يد المعلمين، فأرسلت في طلب شراء عدة كتب من باريس لتعليمها مزيداً من فنون الحياة المقبلة عليها. وقبل إعلان خطبتهما بشكل رسمي سافرت فرح إلى باريس برفقة عمها وخالتيها لشراء فستان الزفاف، وأقامت في فندق كريون، وأطلق الشاه يدها لشراء أي شيء تريده وبأي ثمن. ورغم أن خطبتها على الشاه لم تكن معلنة في ذلك الوقت بشكل رسمي، إلا النبأ تسرب إلى الصحافة وبدأت عدسات المصورين تطاردها في كل مكان تذهب إليه أثناء هذه الرحلة، كي يسجلوا صوراً لإمبراطورة إيران المقبلة. فستان الزفاف انتهت مرحلة الإعداد وبعد العد التنازلي ليوم الزفاف الذي وافق 21 ديسمبر 1959، وقبل هذا الموعد بليلة حدث ما يحدث في الأساطير، حيث جرت "بروفة" شبه كاملة على حفل الزفاف، الذي أقيم في قصرين الأول قصر كولستان أو القصر الكبير الذي كانت تقيم فيه والدة الشاه، والثاني قصر المرمر. ارتدت فرح فستان زفافها الخرافي الذي كان من تصميم بيت أزياء كريستيان ديور الذي فتح أبوابه أيام عطلاته خصيصاً من أجل الانتهاء من تصميم هذا الفستان الذي كان مطرزاً باللؤلؤ والألماس وأطرافه مشغولة بفراء "الفيزون"، وطول ذيله ثمانية أمتار ويزن عشرة كيلو جرامات، هذا بالإضافة إلى القرط والمجوهرات الأخرى والتاج، كانوا جميعاً مرصعين بأندر أنواع الألماس والزمرد. حفل أسطوري هلت العروس لأول مرة على ضيوف زفافها وتعلقت العيون بها وأخذت أكثر من 150 عدسة تصوير مكانها بالتدريج لتسجل حفل زفاف من أفخم وأغلى حفلات الزفاف التي عرفها العالم. ولحظة مغادرة فرح عتبة قصر الملكة الأم أخرجت والدتها مصحفاً من حقيبتها ثم دعتها للمرور من تحته، وتم إطلاق أسراب الحمام الأبيض أمامها وهي في طريقها إلى قصر المرمر.. مركز إجراء مراسم عقد القران والزفاف.. ثم ارتفعت التمنيات في طول القصر وعرضه. وطوال الحفل استطاع الصحفيون والمصورون أن يسجلوا الأحاديث والصور لكل زوايا الاحتفال، باستثناء اجتماع الأسرة الملكية في قاعة البيانو، ولم يعرف أحد وقتها أن عازفة البيانو في تلك الليلة، هي العروس نفسها. ومن قاعة البيانو شق الشاه وعروسه طريقهما إلى قاعة عرش الطاووس – قاعة الحكم - وهما يخترقان آلاف المدعوين ثم عادا منها إلى قاعة المأدبة، ومن هناك تسللا إلى خارج القصر بواسطة سرداب سري، بينما كان يعتقد ألوف المدعوين أن العروسين لا زالا في قاعة المأدبة، التي كانت تعج بأنواع شتى من أصداف بحر قزوين. ما بعد الزواج.. شعبية كبيرة امتدت فصول السعادة ورغد العيش التي عاشتهما الإمبراطورة الجديدة في هذه المرحلة الثانية من عمرها زهاء عشرين عاماً كانت خلالهم أميرة متوجة تسكن قلب الشاه الذي أنجت له في تلك الفترة أربعة أبناء هم رضا وفرحناز وعلي وليلي.. عشرون عاماً جلست فيهم الإمبراطورة على كرسي عرش الطاووس تمتعت فيهم بثراء ورفاهية كانا مثار حسد جميع نساء العالم، حيث يقال أن ثروة زوجها حتى أواخر أيامه في الحكم قدرت بـ 20 مليار دولاراً و15 قصراً في دول العالم المختلفة وعقارات وفنادق في أرقي المدن وأفخم الشوارع في عواصم المال. ورغم أن حكم زوجها كان من الفترات التي اتسمت بالتبعية الأمريكية والإسراف الشديد علي رغباته ونزواته، في وقت كان يعاني فيه الشعب من الفقر والحاجة، إلا أن الشهبانو ظلت تتمتع بشعبية كبيرة علي المستوي الدولي، شعبية نابعة من طلتها الأنيقة وشخصيتها الهادئة التي تتسم بالقوة والصمود. الثورة الإيرانية.. بداية النهاية يشكل يوم الـ 16 من ين*** 1979 تاريخ أسود في حياة الإمبراطورة فرح التي كانت وقتها في الحادي والأربعين من عمرها.. ففي هذا اليوم بدأت حياتها تأخذ منحي دراماتيكياً ومأساوياً أشبه بكابوس كئيب ومرعب، حيث طار العرش والنفوذ وداست الثورة الإيرانية الإسلامية فوق رايات الأحلام والأمنيات لتغادر فرح وزوجها إلى المنفي في نفس اليوم الذي قامت فيه الثورة، وقبلها بقليل كانت قد أرسلت أبنائها إلى جدتهم في الولايات المتحدة. كانت تعتقد الإمبراطورة أن هناك العشرات بل المئات من أصدقائها خارج البلاد سيرحبون بها وبزوجها ضيوفاً أعزاء عليهم، لكنها أفاقت على جحود ونكران الجميل من أناس ودول كانت تدعي الصداقة الحميمة لها ولزوجها.. لكنهم أداروا ظهورهم لهما بعد خروجهما من السلطة، لتبدأ وزوجها رحلة منفى قاسية، حيث التنقل من مصر التي كانت من أولى الدول التي رحبت باستقبالها وزوجها ثم إلى المغرب فبنما فالولايات المتحدة ثم مصر مرة أخرى حيث استقر بها الحال لفترة مؤقتة مع الشاه. قسوة المنفى في عام 2003 وبعد سنوات طويلة من الرفض استطاع الناشر الفرنسي "برنار فيكو" أن يقنع الشهبانو فرح علي كتابة سيرتها الذاتية التي صدرت تحت عنوان "فرح بهلوي.. حياتي" وتلقفتها المكتبات العالمية، وفي جزء منها تحدثت عن قسوة المنفي وموت الشاه قائلة: عشنا 14 شهرا في تنقلات مستمرة وسط آلام عديدة وإهانات بالغة وشائعات سياسية وتهديدات بالغة، وفي محاولة لتخفيف عذاب هذه الفترة العصيبة دعانا الرئيس السادات والسيدة قرينته إلى مصر، ووجدناهما في انتظارنا عند سلم الطائرة.. والاستقبال كان مناسباً.. البساط الأحمر ممتد أمامنا وأيضا حرس الشرف علي الجانبين.. تأثر الشاه جدا بهذا الاستقبال وملأت الدموع عينيه.. ثم تقدم السادات واحتضن الشاه بكل حرارة.. كان الشاه وقتها مريضاً وضعيفاً جداً، أعد لنا السادات وقتها قصر القبة لنقيم فيها.. ثم تم تخصيص جناح للشاه بمستشفي للقوات المسلحة وأجريت له كل الفحوص الطبية، تلاها عملية استئصال الطحال التي سبق أن نصحه بها بروفيسور أجنبي، كما سمحت لنا الظروف أيضاً ليحضر أبناؤنا من الخارج ونراهم، وكانت هذه أول مرة منذ فترة طويلة يجتمع فيها شمل الأسرة من جديد دون خوف أن يتم طردنا في اليوم التالي. وفاة الشاه لم تنته مآسي الإمبراطورة عند الطرد والمنفي والبُعد عن أولادها ومرض الشاه، فبعد خمسة أيام من التدخل الجراحي تأزمت الحالة الصحية له، رغم نجاح الجراحة، وتتذكر فرح هذا اليوم الذي ساد فيه الصمت المطبق على جناح الشاه والحزن خيم علي المكان وابنتها الكبرى فرحناز كانت جالسة عند الركن الأيمن للسرير ممسكة بيد والدها وتنهال عليه بالتقبيل وعند الركن الأيسر تراقب والأطباء الضغط وعملية سير الدم، وأثناء هذه المراقبة أخذ الشاه نفسين قصيرين وبعد زفير طويل خرجت روحه ومات في الـ27 من يوليو عام 1980 ودفن بالقاهرة. انتحار ابنتها.. مأساة جديدة مات الشاه وترك الإمبراطورة الحزينة تكمل الحياة في المنفي وحيدة، فقامت بعد وفاته بشراء منزلاً في ولاية كونكتيكيت الأمريكية وعاشت هناك وابنتها ليلي لفترة لتكون بالقرب من ابنها رضا المعروف بنشاطه السياسي المناهض لحكومة الثورة الإيرانية، ثم باتت تتنقل بين أمريكا وباريس، وفي عام 2001 حل عليها فصل جديد من فصول المآسي التي مرت بها وهي انتحار ابنتها ليلي التي كانت تعاني من مرض في العضلات يسمى "الإنور**يا" وهو مرض نفسي يأتي في سن المراهقة بسبب رفض التغذية من أجل الحفاظ على الوزن. ووقتها نفى أخوها رضا انتحارها مؤكداً أن الأدوية التي كانت تتناولها شديدة عليها وقضت على جسدها النحيل، لكن فيما بعد اتضح أنها سرقة جرعة كبيرة من الأدوية المخدرة من طبيبها دون أن يدري، وتم العثور على جسدتها في فندق ليوناردو بالعاصمة البريطانية لندن، وجاء تقرير الطب الشرعي يؤكد وفاتها بجرعة مخدرة مع أخرى مهدئة تناولتهما معاً. شجاعة حتى اللحظات الأخيرة تأثرت الإمبراطورة كثيرة بوفاة ابنتها ليلي، لكنها في نفس الوقت ظلت صلبة ومتماسكة وتقول بأن تلقيها لحوالي 55 ألف برقية تعزية في وفاة ابنتها خفف عنها بعضاً من حزنها حيث شعرت بأنها لا تزال محل حب وتقدير الكثيرين، وأنها دائماً ما كانت تشعر بهذا التقدير عندما كانت تسير في الأماكن العامة ويقابلها البعض ويتعرفون عليها ويقولون لها " لقد تزوجنا في نفس عام زواجك" وآخرون يقولون لها "ابني ولد في نفس شهر ميلاد ابنك". هذه الإطراءات كانت تمدها بالقوة والشجاعة. ورداً على سؤال وجهته إليها مجلة "باري ماتش" في مقابلة معها، عن سر الشجاعة الكبيرة التي لا تزال تتحلى بها بعد نفيها وموت زوجها وابنتها، ردت قائلة: منذ شبابي وأنا متمسكة بالحكمة التي تقول "يا رب اعطني الشجاعة لتغيير ما يمكن تغييره.. وأعطني الصبر لتقبل ما لا يمكن تغييره.. وأعطني الحكمة للتمييز بين الاثنين".. إن قوتي وكرامتي الشخصية استمدها من الرسالة التي تعهدت بها وهي إلا أيأس أبداً وأحتفظ دائماً بابتسامتي وألا يري أحد دموعي. وظلت فرح تتمسك بمبادئها وتحتفظ بشجاعتها حتى وفاتها في السابع من أكتوبر الماضي في العاصمة الفرنسية باريس. تم الاسترجاع من





    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي









    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي




  • #6

    اصالة بابلية


    الحالة: اصالة بابلية غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 1
    تاريخ التسجيل : Jun 2008
    المشاركات: 25,950
    التقييم: 5262
    الدولة : الغربة
    العمل : ابحث عن السلام في العالم
    عدد المواضيع : 2555

    افتراضي

    فرح ديبا




    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    ثريا مع الشاه



    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي







    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    الامبراطورة ثريا ملكة الجمال والممثلة المعروفة



    إطلالتها كانت تختطف الأبصار.. وجمالها نموذجاً للجمال الفارسي.. ورقتها تبهر العقول.. لشخصيتها كريزما فريدة.. والشجاعة التي تميزت بها مثار تساؤل عن مصدرها.. خطفت قلب شاه إيران عندما شاهدها لأول مرة في حفل أقامته السفارة الإيرانية بباريس.. وقتها كانت تدرس فن العمارة هناك.. تزوجها وتوجت كأول إمبراطورة إيرانية في العصر الحديث فكانت مثار حسد كل أميرات العالم.. لكن سعادتها بهذا العرش لم تدم طويلاً



    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    بعدما قامت الثورة الإيرانية.. حيث بدأت فصول المآسي في حياتها بداية من المنفي ومرواً بوفاة زوجها الشاه وانتحار ابنتها ليلي، ونهاية بوفاتها وحيدة في قلب العاصمة الفرنسية باريس وهي مصرة على العهد الذي أخذته على نفسها بأن تحتفظ بابتسامتها وألا يرى أحد دموعها وألا تيئس من حلم العودة إلى الوطن. في السابع من أكتوبر الماضي وفي قلب العاصمة الفرنسية باريس رحلت فرح ديبا زوجة شاه إيران محمد رضا بهلوي.. أول امرأة تتوج كإمبراطورة لإيران في العصر الحديث فمنذ الغزو الإسلامي لإيران الذي جاء في القرن السابع الميلادي لم تحمل أي امرأة في إيران هذا اللقب، ومن ثم فهي أيضاً أخر من حملن لقب إمبراطورة إيران الذي يعني بالفارسية "شهبانو".. رحلت الشهبانو في صمت وحيدة وبعيدة عن وطنها الذي طالما طاقت نفسها للرجوع إليه.. رحلت قبل سبعة أيام من احتفالها بعيد ميلادها السبعين، تلك السنوات التي عاشت آخر 28 عاماً منها ظروف قاسية في المنفي، بعدما أجبرتها الثورة الإسلامية التي قامت في إيران ين*** عام 1979 وزجها على مغادرة مملكتهما. البداية.. فتاة بسيطة حياة الشهبانو يمكن تقسيمها لثلاث مراحل كل واحدة منها مختلفة ومتناقصة تماماً عن سابقتها، الأولى كفتاة وحيدة لأسرة بسيطة ولدت في 14 أكتوبر عام 1938 بالعاصمة الإيرانية طهران، لأسرة متوسطة الحال فهي ابنة سهراب ديبا الذي كان يعمل جندياً في الحرس الإمبراطوري الإيراني وينحدر من أذربيجان الإيرانية، وأبوها شقيق محمد مصدق من الأم رئيس وزراء الشاه الذي انقلب عليه، وخالها كان يعمل ياوراً في القصر. مات أبوها وهي لا تزال طفلة صغيرة، أما أمها فريدة قطبي فهي من منطقة كيلان إحدى المقاطعات الإيرانية التي تقطع على بحر قزوين.. قضت في هذه المرحلة الأولى من عمرها 21 عاماً، كانت تتمتع خلالهم بجاذبية الجمال الفارسي البراق والقوام الممشوق فكان يبلغ طولها في هذا السن 171 سنتمتراً، وكانت لها جاذبية خاصة يشع من عينيها بريق الشباب الطموح المقبل على الدنيا بكل مرح وفرح، وهكذا كان يع** اسمها جوانب كثيرة من شخصيتها. بعد أن درست فرح الفرنسية في إيران سافرت إلى فرنسا لتكمل تعليمها في دراسة فن العمارة بكلية الفنون الجميلة هناك. كانت وقتها لا تزال طالبة بسيطة تقيم في بيت الطالبات وتتناول وجباتها اليومية مع زميلاتها في بوفيه الجامعة، لكن وسط هذا البساطة كانت الصديقة المقربة لابنة الشاه الأميرة شاهيناز، ولذا يقول البعض بأن هذه الصداقة كانت أحد الأسباب التي جعلت الشاه رضا يلفت إليها. الحظ يبتسم أثناء دراستها في فرنسا أسدل الستار على آخر فصل من فصول المرحلة الأولى من حياتها، ليبتسم لها الحظ وتبدأ أولى فصول المرحلة الثانية من حياتها، مرحلة الانتقال من صفوف الشعب والحياة البسيطة، إلى مصاف حياة الملوك والأمراء، مرحلة تشبه إلى حد كبير قصص الخيال وأساطير ألف ليلة وليلة التي تتحول فيها فتاة قادمة من قلب الشعب إلى أميرة وملكة متوجة على عرش البلاد. ففي حفل أقامته السفارة الإيرانية في باريس حضره الشاه وكانت هي من بين المدعوين وقع بصر الشاه بهلوي عليها لأول مرة، ومن بين كل الحضور لم تغب عينه عن ملاحقتها في كل مكان كانت تتجول فيه داخل قاعة الحفل،كان ذلك في عام 1959 أي بعد عام من طلاقه لزوجته الثانية. الزوجة الثالثة.. الأولى في القلب نعم هي الزوجة الثالثة في حياة شاه إيران.. لكنها في الحقيقة الزوجة الوحيدة التي اختارها قلبه، فالأولى كانت الأميرة فوزية شقيقة الملك فاروق التي اختارها له والده وعاشت معه عشر سنوات ثم طلقها عام 1949، والثانية هي الإيرانية ثريا أصفندياري التي اختارتها له الأسرة أيضاً وطلقها عام 1958. في هذا الوقت كان الشاه يكبر محبوبته بـ 19 عاماً لكن الحب الذي كان يكنه لها جعله لا يتردد في طلب الزواج منها بعد مرور أشهر قليلة على أول مقابلة جمعتهما، حيث أيقن خلال هذه الفترة أن تلك الفتاة البسيطة قد أيقظت بداخله كل معاني الحب والتوافق التي افتقدها مع زوجتين كان مجبراً من قِبل أسرته على الزواج منهما. إعدادها للملكية أمام هذا الحب الجارف لم يستطيع الشاه الانتظار طويلاً وأراد أن يعجل الزواج، وعاش العاملون في القصر وقتها حالة استنفار أشبه بما يحدث في حالة الحروب، حيث تم استقدام المعملين والخبراء لإعداد وتهيئة الإمبراطورة الجديدة لمعرفة فنون البرتوكول الملكي، أما هي فلم تكتف بما تعلمته من هذه فنون على يد المعلمين، فأرسلت في طلب شراء عدة كتب من باريس لتعليمها مزيداً من فنون الحياة المقبلة عليها. وقبل إعلان خطبتهما بشكل رسمي سافرت فرح إلى باريس برفقة عمها وخالتيها لشراء فستان الزفاف، وأقامت في فندق كريون، وأطلق الشاه يدها لشراء أي شيء تريده وبأي ثمن. ورغم أن خطبتها على الشاه لم تكن معلنة في ذلك الوقت بشكل رسمي، إلا النبأ تسرب إلى الصحافة وبدأت عدسات المصورين تطاردها في كل مكان تذهب إليه أثناء هذه الرحلة، كي يسجلوا صوراً لإمبراطورة إيران المقبلة. فستان الزفاف انتهت مرحلة الإعداد وبعد العد التنازلي ليوم الزفاف الذي وافق 21 ديسمبر 1959، وقبل هذا الموعد بليلة حدث ما يحدث في الأساطير، حيث جرت "بروفة" شبه كاملة على حفل الزفاف، الذي أقيم في قصرين الأول قصر كولستان أو القصر الكبير الذي كانت تقيم فيه والدة الشاه، والثاني قصر المرمر. ارتدت فرح فستان زفافها الخرافي الذي كان من تصميم بيت أزياء كريستيان ديور الذي فتح أبوابه أيام عطلاته خصيصاً من أجل الانتهاء من تصميم هذا الفستان الذي كان مطرزاً باللؤلؤ والألماس وأطرافه مشغولة بفراء "الفيزون"، وطول ذيله ثمانية أمتار ويزن عشرة كيلو جرامات، هذا بالإضافة إلى القرط والمجوهرات الأخرى والتاج، كانوا جميعاً مرصعين بأندر أنواع الألماس والزمرد. حفل أسطوري هلت العروس لأول مرة على ضيوف زفافها وتعلقت العيون بها وأخذت أكثر من 150 عدسة تصوير مكانها بالتدريج لتسجل حفل زفاف من أفخم وأغلى حفلات الزفاف التي عرفها العالم. ولحظة مغادرة فرح عتبة قصر الملكة الأم أخرجت والدتها مصحفاً من حقيبتها ثم دعتها للمرور من تحته، وتم إطلاق أسراب الحمام الأبيض أمامها وهي في طريقها إلى قصر المرمر.. مركز إجراء مراسم عقد القران والزفاف.. ثم ارتفعت التمنيات في طول القصر وعرضه. وطوال الحفل استطاع الصحفيون والمصورون أن يسجلوا الأحاديث والصور لكل زوايا الاحتفال، باستثناء اجتماع الأسرة الملكية في قاعة البيانو، ولم يعرف أحد وقتها أن عازفة البيانو في تلك الليلة، هي العروس نفسها. ومن قاعة البيانو شق الشاه وعروسه طريقهما إلى قاعة عرش الطاووس – قاعة الحكم - وهما يخترقان آلاف المدعوين ثم عادا منها إلى قاعة المأدبة، ومن هناك تسللا إلى خارج القصر بواسطة سرداب سري، بينما كان يعتقد ألوف المدعوين أن العروسين لا زالا في قاعة المأدبة، التي كانت تعج بأنواع شتى من أصداف بحر قزوين. ما بعد الزواج.. شعبية كبيرة امتدت فصول السعادة ورغد العيش التي عاشتهما الإمبراطورة الجديدة في هذه المرحلة الثانية من عمرها زهاء عشرين عاماً كانت خلالهم أميرة متوجة تسكن قلب الشاه الذي أنجت له في تلك الفترة أربعة أبناء هم رضا وفرحناز وعلي وليلي.. عشرون عاماً جلست فيهم الإمبراطورة على كرسي عرش الطاووس تمتعت فيهم بثراء ورفاهية كانا مثار حسد جميع نساء العالم، حيث يقال أن ثروة زوجها حتى أواخر أيامه في الحكم قدرت بـ 20 مليار دولاراً و15 قصراً في دول العالم المختلفة وعقارات وفنادق في أرقي المدن وأفخم الشوارع في عواصم المال. ورغم أن حكم زوجها كان من الفترات التي اتسمت بالتبعية الأمريكية والإسراف الشديد علي رغباته ونزواته، في وقت كان يعاني فيه الشعب من الفقر والحاجة، إلا أن الشهبانو ظلت تتمتع بشعبية كبيرة علي المستوي الدولي، شعبية نابعة من طلتها الأنيقة وشخصيتها الهادئة التي تتسم بالقوة والصمود. الثورة الإيرانية.. بداية النهاية يشكل يوم الـ 16 من ين*** 1979 تاريخ أسود في حياة الإمبراطورة فرح التي كانت وقتها في الحادي والأربعين من عمرها.. ففي هذا اليوم بدأت حياتها تأخذ منحي دراماتيكياً ومأساوياً أشبه بكابوس كئيب ومرعب، حيث طار العرش والنفوذ وداست الثورة الإيرانية الإسلامية فوق رايات الأحلام والأمنيات لتغادر فرح وزوجها إلى المنفي في نفس اليوم الذي قامت فيه الثورة، وقبلها بقليل كانت قد أرسلت أبنائها إلى جدتهم في الولايات المتحدة. كانت تعتقد الإمبراطورة أن هناك العشرات بل المئات من أصدقائها خارج البلاد سيرحبون بها وبزوجها ضيوفاً أعزاء عليهم، لكنها أفاقت على جحود ونكران الجميل من أناس ودول كانت تدعي الصداقة الحميمة لها ولزوجها.. لكنهم أداروا ظهورهم لهما بعد خروجهما من السلطة، لتبدأ وزوجها رحلة منفى قاسية، حيث التنقل من مصر التي كانت من أولى الدول التي رحبت باستقبالها وزوجها ثم إلى المغرب فبنما فالولايات المتحدة ثم مصر مرة أخرى حيث استقر بها الحال لفترة مؤقتة مع الشاه. قسوة المنفى في عام 2003 وبعد سنوات طويلة من الرفض استطاع الناشر الفرنسي "برنار فيكو" أن يقنع الشهبانو فرح علي كتابة سيرتها الذاتية التي صدرت تحت عنوان "فرح بهلوي.. حياتي" وتلقفتها المكتبات العالمية، وفي جزء منها تحدثت عن قسوة المنفي وموت الشاه قائلة: عشنا 14 شهرا في تنقلات مستمرة وسط آلام عديدة وإهانات بالغة وشائعات سياسية وتهديدات بالغة، وفي محاولة لتخفيف عذاب هذه الفترة العصيبة دعانا الرئيس السادات والسيدة قرينته إلى مصر، ووجدناهما في انتظارنا عند سلم الطائرة.. والاستقبال كان مناسباً.. البساط الأحمر ممتد أمامنا وأيضا حرس الشرف علي الجانبين.. تأثر الشاه جدا بهذا الاستقبال وملأت الدموع عينيه.. ثم تقدم السادات واحتضن الشاه بكل حرارة.. كان الشاه وقتها مريضاً وضعيفاً جداً، أعد لنا السادات وقتها قصر القبة لنقيم فيها.. ثم تم تخصيص جناح للشاه بمستشفي للقوات المسلحة وأجريت له كل الفحوص الطبية، تلاها عملية استئصال الطحال التي سبق أن نصحه بها بروفيسور أجنبي، كما سمحت لنا الظروف أيضاً ليحضر أبناؤنا من الخارج ونراهم، وكانت هذه أول مرة منذ فترة طويلة يجتمع فيها شمل الأسرة من جديد دون خوف أن يتم طردنا في اليوم التالي. وفاة الشاه لم تنته مآسي الإمبراطورة عند الطرد والمنفي والبُعد عن أولادها ومرض الشاه، فبعد خمسة أيام من التدخل الجراحي تأزمت الحالة الصحية له، رغم نجاح الجراحة، وتتذكر فرح هذا اليوم الذي ساد فيه الصمت المطبق على جناح الشاه والحزن خيم علي المكان وابنتها الكبرى فرحناز كانت جالسة عند الركن الأيمن للسرير ممسكة بيد والدها وتنهال عليه بالتقبيل وعند الركن الأيسر تراقب والأطباء الضغط وعملية سير الدم، وأثناء هذه المراقبة أخذ الشاه نفسين قصيرين وبعد زفير طويل خرجت روحه ومات في الـ27 من يوليو عام 1980 ودفن بالقاهرة. انتحار ابنتها.. مأساة جديدة مات الشاه وترك الإمبراطورة الحزينة تكمل الحياة في المنفي وحيدة، فقامت بعد وفاته بشراء منزلاً في ولاية كونكتيكيت الأمريكية وعاشت هناك وابنتها ليلي لفترة لتكون بالقرب من ابنها رضا المعروف بنشاطه السياسي المناهض لحكومة الثورة الإيرانية، ثم باتت تتنقل بين أمريكا وباريس، وفي عام 2001 حل عليها فصل جديد من فصول المآسي التي مرت بها وهي انتحار ابنتها ليلي التي كانت تعاني من مرض في العضلات يسمى "الإنور**يا" وهو مرض نفسي يأتي في سن المراهقة بسبب رفض التغذية من أجل الحفاظ على الوزن. ووقتها نفى أخوها رضا انتحارها مؤكداً أن الأدوية التي كانت تتناولها شديدة عليها وقضت على جسدها النحيل، لكن فيما بعد اتضح أنها سرقة جرعة كبيرة من الأدوية المخدرة من طبيبها دون أن يدري، وتم العثور على جسدتها في فندق ليوناردو بالعاصمة البريطانية لندن، وجاء تقرير الطب الشرعي يؤكد وفاتها بجرعة مخدرة مع أخرى مهدئة تناولتهما معاً. شجاعة حتى اللحظات الأخيرة تأثرت الإمبراطورة كثيرة بوفاة ابنتها ليلي، لكنها في نفس الوقت ظلت صلبة ومتماسكة وتقول بأن تلقيها لحوالي 55 ألف برقية تعزية في وفاة ابنتها خفف عنها بعضاً من حزنها حيث شعرت بأنها لا تزال محل حب وتقدير الكثيرين، وأنها دائماً ما كانت تشعر بهذا التقدير عندما كانت تسير في الأماكن العامة ويقابلها البعض ويتعرفون عليها ويقولون لها " لقد تزوجنا في نفس عام زواجك" وآخرون يقولون لها "ابني ولد في نفس شهر ميلاد ابنك". هذه الإطراءات كانت تمدها بالقوة والشجاعة. ورداً على سؤال وجهته إليها مجلة "باري ماتش" في مقابلة معها، عن سر الشجاعة الكبيرة التي لا تزال تتحلى بها بعد نفيها وموت زوجها وابنتها، ردت قائلة: منذ شبابي وأنا متمسكة بالحكمة التي تقول "يا رب اعطني الشجاعة لتغيير ما يمكن تغييره.. وأعطني الصبر لتقبل ما لا يمكن تغييره.. وأعطني الحكمة للتمييز بين الاثنين".. إن قوتي وكرامتي الشخصية استمدها من الرسالة التي تعهدت بها وهي إلا أيأس أبداً وأحتفظ دائماً بابتسامتي وألا يري أحد دموعي. وظلت فرح تتمسك بمبادئها وتحتفظ بشجاعتها حتى وفاتها في السابع من أكتوبر الماضي في العاصمة الفرنسية باريس. تم الاسترجاع من





    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي









    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي




  • #7

    اصالة بابلية


    الحالة: اصالة بابلية غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 1
    تاريخ التسجيل : Jun 2008
    المشاركات: 25,950
    التقييم: 5262
    الدولة : الغربة
    العمل : ابحث عن السلام في العالم
    عدد المواضيع : 2555

    افتراضي

    ر نيافاران هو مقر السكن لشاه ***ان السابق ويقع القصر في العاصمه طهران وتحول الى متحف للعامه وهذه بعض الصور للقصر...والصور ابلغ من الكلام
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    1. Sahebqaranieh Palace
    2. Ahmad shahi Palace
    3. Main Palace
    4. Miras khabar Broadcast
    5. Art Classes
    6. Pray Room
    7. Associate of niavaran Musicians
    8. Rest Room
    9. College of Cultral Heri***e
    10. Private Cinema
    11. Private Library
    12. Technical Office 13 .Flower room
    14.Conservation Workshop
    15. Jahan nama Museum
    16.Jahan nama Gallery
    17.Rest Room
    18.Introductory Coridor 19.Kakh cafe
    20.Blue Hall
    21.Painting Conservation Workshop
    22.Manu****** Garden
    23.******** Center
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


    والموقع الخاص للقصر على شبكة الانترنت هو :
    www.niavaranpalace.ir


  • + الرد على الموضوع
    صفحة 1 من 3 1 2 3 الأخيرةالأخيرة

    Tags for this Thread

    مواقع النشر (المفضلة)

    مواقع النشر (المفضلة)

    تعليمات المشاركة

    تصميم onlyps لخدمات التصميم